تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (4)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (6)
    • مقالات (0)
    • صورة و خبر (5)
    • تحقيقات (2)
    • سيد الاعتدال (12)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (3)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (22)
    • قسم البيانات (0)
    • قسم النشاطات (60)
    • قسم الفيديو (42)
    • مؤتمرات (8)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (37)
    • النشرة الشهرية (0)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (42)
    • English (83)
    • France (75)
    • עברית (34)

مرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : مرئيات .

        • القسم الفرعي : خطب الجمعة .

              • الموضوع : د.السيد محمد علي الحسيني: نؤكد على أهمية تربية أبنائنا على حب أوطانهم .

د.السيد محمد علي الحسيني: نؤكد على أهمية تربية أبنائنا على حب أوطانهم


السيد محمد علي الحسيني :حب الأوطان نبع من ايماننا بالاسلام ولا تعارض بين الدين والوطن بل إنهما يلتقيان
نؤكد على أهمية تربية أبنائنا على حب أوطانهم

 

أكد  السيد د.محمد علي الحسيني عبر منبر نداء الجمعة أن هناك البعض من الذين لم يفقهوا الإسلام ومبانيه السمحة ، لا يعترفون بالأوطان، ويعتبرون ذلك مجرد بدعة، لکن الحقيقة غير ذلك تماماً، مستدلا على كلامه بحادثة مجيء الصحابة "رضي الله عنهم" إلى المدينة  عندما أصابتهم الحمى حتى بلغت ببعضهم إلى الهذيان من شدتها، فقال"ص": (اللهم حبب إلينا المدينة کحبنا مکة أو أشد). وسأل الله أن ينقل حماها إلى مکان آخر.

 كما عزز السيد الحسيني كلامه بدليل آخر كون النبي"ص"، کان إذا أراد أن يرقي مريضاً بلل إصبعه بريقه ثم وضعه على التراب، ثم مسح به المريض، ثم قال: (بسم الله، تربة أرضنا، بريقة بعضنا، يشفى سقيمنا، بإذن ربنا)، وهذا الحديث وفقا للسيد الحسيني  دليل على أن الإنسان متعلق بوطنه تعلقاً شديداً حتى أنه يمرض إذا فارقه، کما مرض بعض الصحابة لما فارقوا مکة.

ويرى الدكتور الحسيني في العقوبات التعزيرية نظير(التغريب عن الوطن)- في قوله عزَّ وجلَّ عن المحاربين وقطاع الطرق: ﴿...أو ينفوا في الأرض﴾-  من الأدلة المهمة التي  تدل على حجم دور الوطن وتأثيره في قلب ونفس الإنسان ونفيه منه هو أقسى عقوبة وقعا عليه.

وفي إشارة إلى مكانة الوطن في الإسلام، نفى السيد الحسيني أن يكون الوطن مجرد قطعة أرض نعيش فيه أو نغادره وقت ما نشاء، لأن الوطن هو بناء وتکوين الإنسان والمجتمعات، فيه ذکرياته  بحلوها ومرّها وتجارب حياته المتباينة وکل علاقاته وارتباطاته، وقد أكد على ذلك الرسول الأکرم"ص" بجعل (حب الوطن من الإيمان).
وبناء على الأدلة السابقة، يؤكد السيد الحسيني ألا تعارض بين الدين والوطن، بل إنهما يلتقيان ويتداخلان في بعضهما، والسعي لتحريف أو تشويه هذه العلاقة والزعم بأن حب الوطن متعارض ومتناقض مع الدين، هو کلام ليس له دليل شرعي، مشيرا أن الله تعالى في قوله:(يا أيها الناس إنا خلقناکم من ذکر وأنثى وجعلناکم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أکرمکم عند الله أتقاکم)، خاطب کل البشرية ، بتنوع عاداتها وتقاليدها وتراثها، ودعاها إلى الاحتکاك والتواصل، لأن ذلك ينتج عنه البناء الفکري الإنساني الأسمى الذي يمهد لجعل الانسان يصل إلى التکامل المطلوب منه في مساره الدنيوي.
وشدد الحسيني على أن التشکيك في حب الأوطان ونبذها واعتبارها بدعة "کما يحلو للمتطرفين والإرهابيين والدخلاء على الإسلام"، هو من أجل إيجاد أرضية ومناخ مناسب وملائم لحرف الشباب المسلم عن جادة الصواب واستغلالهم لارتکاب جرائم وممارسات إرهابية يرفضها الإسلام.
ودعا الحسيني في ختام خطبة نداء الجمعة،إلى ضرورة التكاتف والوقوف في وجه هذه الجماعات الضالة المضلة، وأكد على أهمية تربية أبنائنا على حب أوطانهم، لأن في غرس مفهوم حب الوطن في قلوبهم وعقولهم ونفوسهم  من الناحية الشرعية کفيل بمنحهم حصانة ومناعة ضد تورطهم مع المجاميع المتطرفة والإرهابية.
بيروت الجمعة 6 4 2018
 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2018/04/06   ||   القرّاء : 7300



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 الأقوال اللافتة لرجل الاعتدال السيد محمد علي الحسيني ، يلخص به رسالة الأديان

 السيد محمد علي الحسيني أهمية توعية وإرشاد الشباب المسلم والعمل الدؤوب من أجل إنقاذهم من الغرق في مستنقع ووحل التطرف والإرهاب

 حلقة حفظ الامانة من برنامج مكارم الاخلاق للسيد د محمد علي الحسيني

 السيد د محمد علي الحسيني إن التطرف والعنف الديني هو دعوة شيطانية

 السيد محمد علي الحسيني يدعو إلى إيلاء أهمية جانبية خاصة ومميزة للحوار الإسلامي اليهودي

 الإصلاح بين الناس سبيل لإنقاذ الروابط بينهم برنامج من مكارم الأخلاق تقديم السيد د السيد محمد علي الحسيني

 السيد محمد علي الحسيني الالتزام والمسؤولية الدينية اتجاه الرب من الديانة الاسلامية واليهودية

 حلقة ظاهرة الفحْش في الكلام يقدمها السيد د محمد علي الحسيني من برنامج من مكارم الاخلاق

 السيد د محمد علي الحسيني للتعاون المشترك بين أتباع الأديان من أجل ترسيخ مفهوم التسامح لدرء خطر التطرف والإرهاب

 السيد محمد علي الحسيني من موقعنا الإسلامي نستنكر وندين ونرفض بشدة سبّ الصحابة، ونحرم التعرض بالسوء لهم

مواضيع متنوعة :



 Mohamad Ali El Husseini:Cher bien-aimé :À l'époque où restant à l'écart des autres et tournant vers l'intérieur, je vous invite à rencontrer et de s'asseoir et d'ouvrir votre esprit avant vos portes et débattre avec l'aurte que ce soit

 المشاركة في ندوات واجتماعات عالمية وشرح الفكر العربيّ:

 العلامة الحسيني استنكر الاعتداء المجرم على مسجد الاحساء : دحر الارهاب يتطلب صبرا وتعاونا مع السلطات المعنية

 חכם הדת אלחוסיני בכנס הלאומי העיראקי "יחד" א&

 Sayed Mohamad Ali Al-Husseini sur  les réseaux sociaux, j'ai commencé à suivre  et à lire ses écrits

 Mohamad El Husseini a rencontré à Bruxelles Grand Rabbin Albert Guigui

 El Husseini visite la Grande Mosquée de Paris et confirme l importance du rôle des mosquées dans léducation des musulmans et dans le développement d une culture de tolérance et d harmonie dans leur France natale

 Mohamad El Husseini: Religions convergence is the dialogue base among civilizations

 السيد الحسيني : الاسلام جعل العمل عبادة وتركه مفسدة و تمكين العمال من حقوقهم سبيل لتحقيق التقدم والرقي

 السيد د محمد علي الحسيني إن التطرف والعنف الديني هو دعوة شيطانية

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 5

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 456

    • التصفحات : 28488252

    • التاريخ : 16/07/2018 - 19:17

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان